خرزات روحانية لجلب العرسان الى العازب

خرزات روحانية لجلب العرسان الى العازب

خرزات روحانية لجلب العرسان الى العازب

الفرق بين الصرع النفسي والصرع التمثيلي وبين الصرع الحقيقي أن المصروع

لا يجيد حركات الجن من حيث التخبط والكلام وقت الصرع ، كالسقوط إن كان

واقفا أو طرف العين وارتعاد الجسد ورعشة الأطراف وأسلوب الكلام وسرعة

الجواب وطريقة خروج الجني من الجسد كما يزعم ، أما كيفية معرفة الفرق بين

هذه الحالات فهي تعلم بالخبرة والفراسة المكتسبة وقوة الملاحظة ، ومن

خلال أخذ المعطيات عن حالة المريض بطرح بعض الأسئلة ، وسؤاله

عن حقيقة معاناته وسبب  مجيئه إلى العلاج . واحب أن أنبه إلى أن بعض المرضى

لا يستطيعون أن يعبروا عما يعانون وذلك من شدة تأثير الشيطان عليهم ،

وإذا كان البلاء يؤثر على العقل فمن الصعب الحصول على المعطيات

الصحيحة من المريض نفسه لأنه إما لا يستطيع التعبير أو أنه يبتكر أعراضاً

وأجوبة خلاف الواقعامتناع الرجل عن إتيان زوجته فلا يستطيع إقامة العلاقة الزوجية معها.

تخيّل حدوث أشياء لم تقع وكثرة النسيان. الإحساس بضيق التنفس وظهور الاعراض الباطنة مثل: الكوابيس والرؤى المفزعة. كره الرجل لزوجته كرهًا شديدًا أو العكس، والتفريق بينهما. التأثير على القدرة على التركيز والفهم والاستيعاب وكثرة الشرود. النعس والخمول والكسل والإصابة بالصداع وزيغ البصر. الشعور بالحزن والاكتئاب وضيق الصدر وخصوصًا عند سماع ذكر الله وتلاوة القرآن الكريم، وهذه من أهم علامات وجود السحر في الجسم. الرعشة اللاإرادية وخفقان القلب وسرعة الغضب والاضطراب في العلاقات مع الناس والعصبية الزائدة. التخبط في الكلام وكثرة الشرود والذهول. عدم القدرة على الاستقرار في مكانٍ واحد، وانطلاق المسحور على وجهه فيصبح هائمًا غير مستقرٍ.

عند ملاحظة وجود علامات وجود السحر في الجسم، يجب الإسراع في

العلاج قبل أن تتفاقم الحالة، فالسحر يُمكن أن يُسبب تراجع في حياة الإنسان

وعدم قدرته على مواصلتها والتأثير عليها بشكلٍ سلبي، كما قد يُسبب الإصابة بالأمراض العضوية والنفسية، وأهم طريقة علاج للسحر البخورات الروحانية مع الطرق الصحيحة
لابطال الصرع و علاج اعراضه الخطيرة على الانسان

فلا تترددوا و تواصلوا مع اقوى شيخة روحانية بالسعودية ام حنان عل الواتس اب 00966577908964

 

خرزات روحانية لجلب العرسان الى العازب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الاتصال المباشر